مشاهير

وداعاً بسام الملا ” هكذا نعى فنانين العالم العربي

غيّب الموت المخرج السوري بسام الملا الملقب بـ “الأغا”، صباح السبت، وسط حالة من الصدمة بين النجوم الذين تشاركوا معه مسيرتهم الفنية، فتحولت صفحاتهم عبر مواقع التواصل إلى دفتر عزاء ينعون رحيله بكلماتهم المؤثرة.
ورحل الملا، البالغ من العمر 66 عامًا، في العاصمة اللبنانية بيروت، إثر تعرضه لوعكة صحية، استسلم أمامها سريعًا ورحل بهدوء.

وكتب شقيقه المخرج بشار الملا: “أخي وأبي وسندي في ذمة الله.. إنا لله وإنا إليه راجعون، ولاحول ولاقوة إلا بالله”.

واستذكر الفنان عباس النوري عبر صفحته على فيسبوك تعاونهما معا، وقال: “أيام الملا الشامية.. لا تقترب النهايات فجأة لكنها تحافظ دومًا على مباغتتنا.. خبر يباغت وهو عادي لكونه أمر الله.. عادي لأنها الحياة وهذا ديدنها.. ومباغت لأننا نريد للحياة خلودًا غير مستحق إلا بالعمل وبما نبقيه فيها من نتائج.. نتركها لمن يشهد علينا أننا خضنا تجربة الحياة ونحن نراهن على الجدارة”.

وأضاف النوري بأن الراحل كان شريكًا حارًا لكل من حوله، يقرأ ويتمعن بما قرأ، وينتظر رأي الجميع قبل رأيه، يعترف بقدرة الآخرين دون خجل، ويستفيد منها أيضًا بلا تحفظ.
واختتم كلامه للراحل: “يكفيك أنك كنت شرارة مستحقة لكل الأعمال الشامية التي أتت بعد تجريتك الأولى “أيام شامية 1992، سنفتقدك مع تفتح كل ياسمينة في دمشق”.

كما نعته الفنانة أمل عرفة عبر حسابها على إنستغرام وكتبت :”سيد من عمل روائع الدراما السورية المخرج القدير بسام الملا في ذمة الله إنا لله وإنا إليه راجعون “.

ورثته الفنانة نادين خوري؛ إذ كتبت عبر صفحتها على فيسبوك: “بسام الملا.. من أبرز المخرجين الذين أثرو الحركة الفنية بالأعمال الشامية وغيرها الكثير.. كان لي نصيب بالمشاركة معه بأكثر من عمل أبرزها مسلسل “كان يا ما كان”
الرحمة لروحه.. وخالص العزاء لأسرته وإخوته وللوسط الفني.. إنا لله وإنا إليه راجعون”.

 

يُذكر أن المخرج بسام الملا قام بإخراج مسلسل البيئة الشامية السوري الأكثر شهرة “باب الحارة”، والعديد من المسلسلات الشامية مثل “الخوالي، أيام شامية، سوق الحرير، الخشخاش، ليالي الصالحية”، وينتمي إلى عائلة فنية عريقة، فوالده الممثل أدهم الملا وأشقاؤه المخرجان مؤمن وبشار الملا والممثل مؤيد الملا، وولداه أدهم وشمس الملا، اللذان شاركا كممثلين في مسلسل “باب الحارة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى